)  الحبيب المالكي يحظى بالثقة الفرقاء السياسيين وينتخب رئيسا لمجلس النواب للولاية التشريعية 2016 2021

أخبار اليوم| الحبيب المالكي يحظى بالثقة الفرقاء السياسيين وينتخب رئيسا لمجلس النواب للولاية التشريعية 2016 2021

الحبيب المالكي يحظى بالثقة الفرقاء السياسيين وينتخب رئيسا لمجلس النواب للولاية التشريعية 2016 2021

الحبيب المالكي يحظى بالثقة الفرقاء السياسيين وينتخب رئيسا لمجلس النواب للولاية التشريعية 2016 2021

أسماء العراقي


الجمعة 12 أبريل 2019 -23:28


انتخب السيد الحبيب المالكي بالأغلبية المطلقة لأعضاء المجلس وعدد الحاضرين والمصوتين خلال الجلسة العامة التي عقدها مجلس النواب تحت رئاسة السيد عبد الواحد الراضي رئيس المكتب المؤقت للمجلس.

وانتخب السيد الحبيب المالكي بالأغلبية المطلقة لأعضاء المجلس وعدد الحاضرين والمصوتين خلال الجلسة العامة التي عقدها مجلس النواب تحت رئاسة السيد عبد الواحد الراضي رئيس المكتب المؤقت للمجلس.
وحصل السيد الحبيب المالكي على 245 صوتا

إليكم نبذة عن حياة السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب

ازداد السيد الحبيب المالكي الذي أعيد انتخابه يوم 12 أبريل 2019 رئيسا لمجلس النواب، في 15 أبريل 1946 بأبي الجعد (إقليم خريبكة).
ويشتغل السيد الحبيب المالكي أستاذا بجامعة الرباط ورئيسا لمجموعة الدراسات والأبحاث حول البحر الأبيض المتوسط والمركز المغربي للظرفية .
وفي 12 نونبر 1990 عين من قبل جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني أمينا عاما للمجلس الوطني للشباب والمستقبل وهو المنصب الذي شغله إلى سنة 2000.
ومنذ نونبر 1992 أصبح السيد الحبيب المالكي عضوا بأكاديمية المملكة .
وفي سنة1993انتخب عضوا في مجلس النواب عن دائرة خريبكة ممثلا لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الذي يترأس مجلسه الوطني والذي هو عضو مكتبه السياسي.
وأعيد انتخابه نائبا برلمانيا خلال الولايات التشريعية المتتالية : 1997-2002و2002-2007 و 2007-2011 و 2011-2016 و 2016-2021
وسنة 1998 عين جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني السيد المالكي وزيرا للفلاحة والتنمية القروية والصيد البحري ضمن تشكيلة حكومة التناوب التي ترأسها الأستاذ عبد الرحمان اليوسفي، وهو المنصب الذي شغله إلى شتنبر 2000 .
و يوم 7 نونبر 2002 عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس وزيرا للتربية الوطنية ثم وزيرا للتربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي ابتداء من 8 يونيو 2004. وهو المنصب الذي شغله إلى 7 نونبر 2007.
وتولى السيد الحبيب المالكي عدة مهام لدى منظمات دولية مختلفة منها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة ومنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية ومنظمة الصحة العالمية والصندوق الدولي للتنمية الفلاحية .
وتولى السيد الحبيب المالكي إدارة جريدتي "الاتحاد الاشتراكي" و "ليبيراسيون" من يناير 2015 الى فبراير 2019.
ويوم 16 يناير 2017 انتخب السيد الحبيب المالكي رئيسا لمجلس النواب.
وفي مارس 2017 انتخب رئيسا للإتحاد البرلماني العربي . وفي مارس 2019 انتخب رئيسا لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي.
والسيد المالكي حاصل على وسام العرش من درجة ضابط وكذا وسام الاستحقاق الاقتصادي من المعهد البرتغالي العربي للتعاون، كما وشح بصفته أمينا عاما للمجلس الوطني للشباب والمستقبل سنة 1998 بباريس بوسام الشرفللجمهورية الفرنسية من درجة فارس .
و إلى جانب الدراسات والأبحاث العلمية الصادرة في مجلات مصنفة وطنية ودولية، أصدر الأستاذ الحبيب المالكي عدة مؤلفات منها :
• Le financement du développement économique au Maroc (1960-1977) : problèmes et perspectives, Casablanca, Éditions maghrébines, 1973.
• L'économie marocaine : bilan d'une décennie (1970-1980), Paris, CNRS Éditions, 1982.
• Le Tiers-monde dans la crise : quelles issues ?, Casablanca, Éditions maghrébines, 1983.
• Au-delà des chiffres, quel développement ?, Casablanca, Éditions maghrébines, 1983.
• « Le Maghreb économique, entre le possible et le réalisable », dans Le Grand Maghreb : données socio-politiques et facteurs d'intégration des États du Maghreb, Paris, Economica, coll. « Politique comparée », 1988.
• La Méditerranée en question, conflits et interdépendances : Colloque du 07 au 09 décembre 1989, Paris, CNRS Éditions, 1991.
• « Dimensions économique et socio-culturelle de la Constitution », dans Trente années de vie constitutionnelle au Maroc, Paris, Librairie générale de droit et de jurisprudence, 1993.
• Les chantiers de l'avenir : entretiens, Casablanca, Éditions Eddif, 1999.
• La Méditerranée face à la mondialisation : les constances de l’identité, Casablanca, Éditions Toubkal, coll. « Connaissance économique », 2000.


partager

تعليقات الزوار


أضف تعليقا

اسم كاتب التعليق:
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق:

آخر الأخبار