)  النقابات التعليمية الخمس تضع الحكومة أمام مسؤولياتها التاريخية

أخبار اليوم| النقابات التعليمية الخمس تضع الحكومة أمام مسؤولياتها التاريخية

النقابات التعليمية الخمس تضع الحكومة أمام مسؤولياتها التاريخية

النقابات التعليمية الخمس تضع الحكومة أمام مسؤولياتها التاريخية

أسماء العراقي


الثلاثاء 7 ماي 2019 -15:33


خصص التنسيق النقابي الخماسي بقطاع التربية الوطنية شهر رمضان بالاحتجاج على الأوضاع التي يعيشها عبر وقفات ومسيرات الشموع بالجهات والأقاليم بعد صلاة التراويح كل أيام السبت، مع إضراب عن العمل لمدة 48 ساعة يومي الثلاثاء والأربعاء 14 و15 ماي الجاري”.

جاء ذلك، في بيان مشترك حمل توقيع النقابات التعليمية الخمس (النقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الحرة للتعليم UGTM والنقابة الوطنية للتعليم FDT والجامعة الوطنية للتعليم UMT والجامعة الوطنية للتعليم FNE)، وصل موقع “لكم”، نظير منه

كما دعت النقابات التعليمية الخمس فروعها الجهوية والإقليمية لتنظيم “اعتصامات أمام المديريات الإقليمية للقطاع والأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، عهد لمكاتبها الجهوية والاقليمية بحصر موعدها”.

كما قرروا “حمل الشارة السوداء طيلة شهر رمضان وخلال أيام الامتحانات الإشهادية، وتنظيم ندوات تواصلية جهوية مشتركة. “.

ويأتي تنظيم هاته الأشكال الاحتجاجية، وفق بيان التنسيق النقابي الخماسي المشترك، على خلفية ” إسقاط القرارات التراجعية ومواجهة ضحايا السياسات اللاوطنية واللاشعبية واللاديمقراطية واللاجتماعية في معركة الكرامة والدفاع عن التعليم العمومي”.

وبينما وصفوا التعاطي مع مطالبهم بـ”اللامسؤول من قبل الحكومة ووزاة التربية الوطنية بما يسمح بالإصلاح الحقيقي للمنظومة التربوية”، دعت النقابات الحكومة لـ”سحب تشريعاتها التراجعية، التي تعمل على تفكيك الوظيفة العمومية وتسليع التعليم وضرب ما تبقى من مجانيته، وعلى رأسها قانون الإطار 51-17، ومراجعة تعاملها مع قطاع التربية والتعليم، وخوض تفاوض حقيقي وجدي وجاد يقطع مع التسويف والمماطلة”.

على مستوى آخر، ندد التنسيق النقابي بما أسموه “الاقتطاعات غير المشروعة التي تطال أجور المضربين عن العمل”، وطالبوا بـ”استرجاع كل المبالغ المقرصنة”، على حد لغة البيان النقابي المشترك.
partager

تعليقات الزوار


أضف تعليقا

اسم كاتب التعليق:
البريد الإلكتروني:
عنوان التعليق:

آخر الأخبار